الرئيس ميشال عون يغادر القصر الجمهوري في بعبدا بعد انتهاء ولايته

غادر الرئيس اللبناني ميشال عون القصر الجمهوري في بعبدا، بعد انتهاء ولايته، بمواكبة شعبية من أنصاره الذين أمضى عدد منهم ليلته في محيط القصر.

بدأت حشود المواطنين منذ ساعات الصباح الأولى، بالتوافد إلى محيط القصر الجمهوري للمشاركة في وداع الرئيس عون، وسط إجراءات أمنيّة للجيش اللبناني في أكثر من منطقة.

وحمل المواطنون أعلام التيار الوطني الحر إلى جانب الأعلام اللبنانية، مرددين أناشيد وطنية وداعمة للرئيس عون.

وخرج الرئيس عون من مكتبه، في القصر حيث ودّع كبار الموظّفين، ثمّ أدت كتيبة من الحرس الجمهوري التّحية له، وتم عزف موسيقى الجيش اللبناني والنشيد الوطني وموسيقى عرض حرس الشّرف، وذلك قبل أن يتوجّه الرئيس إلى منصّة خاصّة أمام المواطنين الّذين يشاركون في وداعه، ويلقي كلمةً في المناسبة، ثمّ يغادر عون في السّيّارة الرّئاسيّة قصر بعبدا، متوجّهًا نحو الرابية.

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles