فلسطين المحتلة | اشتية يدعو المواطنين للمسارعة بتلقي اللقاحات لتحصين أنفسهم من “كورونا”

دعا رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، المواطنين الى المسارعة بتلقي اللقاحات في المراكز الصحية المنتشرة في جميع المحافظات، والتي تزيد عن 70 مركزا صحيا، تتوفر فيها كميات كبيرة من اللقاحات لتحصين أنفسهم من الفيروس شديد الخطورة خاصة على من لم يتلق اللقاح.

وقال اشتيه في كلمته بمستهل جلسة الحكومة (122)، اليوم الإثنين، “أطلقنا اليوم عملية تطعيم تشمل طلبة وطالبات المدارس من عمر 16-18 عاما، وستتواصل هذه في جميع مدارس وجامعات الوطن بعد اكتمال تطعيم الطواقم التعليمية والإدارية لضمان تعليم مدرسي وجامعي آمن”.

وأهاب بالطلبة والطالبات حث آبائهم وامهاتهم وأقربائهم للإقبال على تلقي اللقاحات حماية لهم ولمجتمعهم من متحورات الفيروس.

وفي الشأن السياسي، أعرب رئيس الوزراء عن تطلعه إلى القمة الثلاثية الفلسطينية المصرية الأردنية المرتقبة في القاهرة “لحث الإدارة الاميركية على الوفاء بوعودها بالحفاظ على حل الدولتين من خلال خطوات عملية تضع حدا للسياسة الاستيطانية العنصرية التي تتواصل في جميع الأراضي الفلسطينية، خاصة في محافظة القدس، والعمل على فتح مسار سياسي يفضي الى إنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وحق العودة للاجئين”.

وطالب “المنظمات الحقوقية الدولية، والحركة العالمية للدفاع عن الأطفال، بالتدخل لوقف عمليات القتل والتعذيب المستمرة لأطفالنا، والتي كان آخرها قتل الطفل عمر أبو النيل (12 عاما) من حي التفاح بقطاع غزة، واختطاف المستوطنين للطفل طارق زبيدي (15 عاما)، من بلدة سيلة الظهر، وترويعه بمختلف صنوف التعذيب المميت، ما أفقده الوعي، وتسبب بنقله الى المستشفى”.

ودعا رئيس الوزراء، منظمة الصليب الأحمر الدولي، إلى “توفير ظروف صحية لائقة تمكن الأسيرة أنهار الديك من وضع مولودها داخل معتقلها تحت إشراف أطباء من منظمة الصحة العالمية”، مطالبا سلطات الاحتلال بالافراج عنها فورا لتنال الرعاية الصحية اللائقة، كما دعا سلطات الاحتلال الى الافراج عن جميع الاسيرات والأسرى وخاصة المرضى والأطفال.

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles