لاعب جزائري يؤكد ليونيوز من بيروت: رفض التطبيع أهم من الربح في المسابقات الرياضية

استقبل وفد من الحملة العالمية لحق العودة الى فلسطين على رأسه أمين سر الحملة عبد الملك سكرية، لاعب الجودو الجزائري البطل فتحي نورين، الذي وصل الى مطار بيروت للمشاركة في الملتقى الدولي لتكريم الرياضيين المناهضين للتطبيع “ذهبية القدس” يرافقه ممثل فريق “انصار وفاق سطيف” الجزائري الصحافي حسام الدين عصماني.

ورحّب أمين سر الحملة العالمية لحق العودة الى فلسطين عبد الملك سكرية بهما، مؤكداً أن اللاعب الجزائري البطل فتحي نورين رفع رأس العرب بموقفه المشرّف، بإنسحابه من منافسات الجودو لوزن ما دون 73 كلغ في اولمبياد طوكيو 2021 رفضاً لمواجهة لاعب كيان الاحتلال الاسرائيلي.

وجدد سكرية التأكيد على رفض الشعوب كل اشكال التطبيع او اتفاقيات السلام مع كيان الاحتلال الاسرائيلي بالرغم من التطبيع بعض الحكومات.

وفي حديث خاص ليونيوز شكر لاعب الجودو الجزائري البطل فتحي نورين لبنان ومنظمي الملتقى الدولي لتكريم الرياضيين المناهضين للتطبيع على حسن الاستضافة، وأكد انه امر مشرّف ان يهتمّ لبنان للقضية الفلسطينية مثله مثل بلده الجزائر .

وأوضح بطل الجودو الجزائري انه سبق له ان انسحب من منافسات الجودو اربع مرات رفضاً لمواجهة لاعب كيان الاحتلال الاسرائيلي، وكان اخرها في اولمبياد طوكيو 2021، وقال انه بالنسبة لي، الامر ليس الانسحاب من بطولة كانت بمثابة حلم وهو يتحقق لاول مرة انما كل شيء يهون امام قدسية القضية الفلسطينية، وهذا أقل ما نقدمه للقضية الفلسطينية، مؤكداً انه هذه المبادئ ترعرعوا عليها .

بدوره شكر ممثل فريق انصار وفاق سطيف الجزائري الصحافي حسام الدين عصماني المنظمين على حفاوة الاستقبال، واثنى على المبادرة التي جمعت ابطالاً رياضيين من اكثر من دولة رافضين التطبيع، مؤكداً ان الجماهير الرياضية الجزائرية دائماً وأبداً الى جانب القضية الفلسطينية .

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles