الرئيس بوتين يؤكد دعم بلاده لأرمينيا بشأن قضايا الأمن

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن روسيا تهتم دائما باستقرار محيطها لاسيما منطقة البلقان، مؤكداً دعم بلاده لأرمينيا وذلك خلال اجتماع لقادة دول منظمة معاهدة الأمن الجماعي، اليوم الجمعة عبر تقنية الفيديو.

وجاء هذا الإجتماع اليوم بمبادرة من أرمينيا لمناقشة الوضع على الحدود مع أذربيجان، حيث أشارت المنظمة إلى أنه ستتم خلال هذه الدورة الاستثنائية مناقشة التدابير التنظيمية لمساعدة أرمينيا، وكذلك نتائج عمل بعثة منظمة معاهدة الأمن الجماعي.

وأضاف بوتين، “كما يعلم الجميع جيدا، فإن روسيا تقليديا تنظر إلى المكون التاريخي، وتهتم بالاستقرار وتدعم الأصدقاء الأرمن وتسعى لضمان أمن الشعب الأرمني منذ العصور القديمة”.

وتابع بوتين قائلا، إنه “إذا كان الشعب الأرميني والقيادة الأرمينية يعتقدان أن لقره باغ بعض الخصائص الخاصة بها، وأنها يجب وأن تؤخذ في الاعتبار وبطريقة ما ينبغي مناقشة ذلك في معاهدة سلام مستقبلية، فإن ذلك ممكن أيضا، لكن من الضروري التفاوض مع أذربيجان”.

وكان بوتين قد صرح يوم أمس، خلال حديثه في اجتماع لنادي “فالداي” للنقاش، بأن روسيا ستدعم أي خيار للشعب الأرمني والقيادة الأرمينية بشأن معايير معاهدة سلام مع أذربيجان، وقال، “إذا كان الشعب الأرمني والقيادة الأرمينية الحالية يعتقدان أنه من الضروري اختيار نسخة محددة من معاهدة السلام هذه، بما في ذلك ما تسمى بنسخة واشنطن، والتي تنص، بحسب فهمي، على الاعتراف بسيادة أذربيجان على قره باغ ككل، إذا رأت أرمينيا ذلك، فلا بأس، سندعم أي خيار للشعب الأرميني”.
➖➖➖➖➖➖➖
للاشتراك في وكالة يونيوز للأخبار. يمكنكم الضغط على الرابط التالي
https://unewsagency.com
➖➖➖➖➖➖➖

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles