“اسمها فلسطين” .. الحملة العالمية للعودة تؤكد على وحدة فلسطين في يوم الأرض

أطلقت الحملة العالمية للعودة الى فلسطين، شعار “اسمها فلسطين” استعداداً لإحياء مناسبة يوم الأرض الفلسطيني، في 30 آذار/مارس.

وأوضحت الحملة أن شعار هذا العام يأتي للتأكيد على وحدة هذه الأرض، ورفض كلِّ اسمٍ آخر لها، وما يعنيه ذلك من التمسك بحقّ العودة وتحرير كامل التراب الفلسطيني.

ودعت الحملة العالميّة للعودة إلى فلسطين محبي فلسطين والأحرار في العالم للمشاركة على أوسع نطاق في فعاليات إحياء يوم الأرض.

ويحيي الفلسطينيون في 30 آذار/مارس من كلّ عام “يوم الأرض” ليعبّروا عن تمسّكهم بأرضهم وهويتهم الوطنيّة بعد أن احتلتها قوات كيان الاحتلال الاسرائيلي في عام 1948.

وترجع قصة يوم الأرض إلى عام 1976 عندما أقدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي على مصادرة نحو 21 ألف دونم (ألف متر مربع) لتنفيذ مشروع أطلقت عليه “تطوير الجليل” وكان عبارة عن عملية تهويد كاملة للمنطقة، ما دفع أهل الداخل الفلسطيني للانتفاضة ضد المشروع.

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles