تخليدًا لذكرى مجزرة صبرا وشاتيلا.. وزير الثقافة اللبناني يفتتح معرضًا للصور في بلدية الغبيري

زار وزير الثقافة اللبنانية القاضي محمد وسام المرتضى بمناسبة الذكرى الـ40 لمجزرة صبرا وشاتيلا، مدفن ضحايا المجزرة في العاصمة اللبنانية بيروت، ووضع اكليلا من الزهور على النصب التذكاري.

ثم توجه الوزير المرتضى إلى المركز الصحي الاجتماعي لبلدية الغبيري مقابل روضة الشهيدين لافتتاح معرض للصور الفوتغرافية عن مجزرة صبرا وشاتيلا بحضور عضو كتلة التنمية والتحرير النائب فادي علامة وعضو المكتب السياسي في حركة أمل طلال حاطوم وعدد من الشخصيات الوطنية والحزبية، حيث كان في استقبالهم رئيس بلدية الغبيري معن خليل وأعضاء من جمعية “1982 صبرا وشاتيلا”.

وفي كلمة له، اكد وزير الثقافة اللبنانية القاضي محمد وسام المرتضى أن “استذكار المجزرة ليس سعي للإنتقام، وإنما سعي للوعي حول من كان وراء المجزرة ومن حرض عليها ومن خطط لها، العدو الإسرائيلي”.

من جهته، أوضح رئيس بلدية الغبيري معن خليل أن الدور الحكومي والرسمي كان غائبا في الإضاءة على هذه المجازر ولا يلقى الدعم المطلوب وأنهم باتوا يبصرون الأمل بزيارة الوزير مرتضى.
➖➖➖➖➖➖➖
للاشتراك في وكالة يونيوز للأخبار. يمكنكم الضغط على الرابط التالي
https://unewsagency.com
➖➖➖➖➖➖➖

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles