الاحتلال ينشر مشاهد لاقتحام جنين ومخيمها فجر اليوم وتصدي المقاومين له بالحجارة

أعلن جيش الاحتلال الاسرائيلي أن قواته شنت عملية في مخيم جنين وبعض القرى القريبة، فجر اليوم الاربعاء وأن مقاومين فلسطينيين تصدوا لقواته واشتبكوا معها خلال اقتحامها المخيم.

ونشر جيش الاحتلال مشاهد لاقتحامه مدينة جنين ومخيمها فجر اليوم الأربعاء، وتصدي المقاومين لهم بالحجارة.

وأسفرت الاشتباكات المسلحة بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال في مخيم جنين، عن استشهد الشاب أحمد المساد (21 عامًا) وإصابة 3 آخرين.

وقال مدير مستشفى ابن سينا بالمخيم جاني أبو جوخة إن الشاب مساد استشهد متأثرًا بإصابته بعيار ناري في الرأس، وإن إصابات الثلاثة الآخرين متوسطة. وقد أصدرت حركة الجهاد الإسلامي بيانا نعت فيه المساد، أحد عناصرها.

وقالت الحركة في بيانها: “الاحتلال قد أوغل قتلاً واعتقالاً ودماراً بحق شعبنا ومقدساتنا، وأصبح يُمارس إرهابه وإجرامه بكل أشكاله البشعة على مرأى ومسمع هذا العالم المنافق، والذي يتحمّل مسؤولية صمته عن جرائم الاحتلال بحق فلسطين وشعبها.

وجددت تأكيدها، على أنها ستبقى تقدم الغالي والنفيس على طريق الجهاد والمقاومة، ولن تتراجع عن أداء واجبها المقدس تجاه تحرير أرضنا ومقدساتنا.

واقتحمت قوات كبيرة من جيش الإحتلال الإسرائيلي مخيم جنين من عدة محاور، مستخدمة عشرات المركبات العسكرية وسيطر القناصة على عدد من أسطح المنازل المشرفة على المخيم خلال اقتحامه.

وشهدت مدينة جنين، خلال شهر رمضان المبارك، اشتباكات بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال خلال اقتحام الأخيرة المدينة ومخيمها، أسفرت عن شهداء وإصابات بين صفوف المدنيين الفلسطينيين، بالإضافة إلى اعتقال العشرات.

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles