انطلاق مناورة عسكرية بين الاحتلال الاسرائيلي والولايات المتحدة

بدأت الولايات المتحدة وكيان الاحتلال الاسرائيلي اليوم الثلاثاء مناورة عسكرية مشتركة بين الجانبين، بمشاركة 140 طائرة وقطعة بحرية.

وقال مسؤول أمريكي إن الرسالة من المناورة هي أن “الحرب في أوكرانيا والتهديد الصيني لا يجعلان الولايات المتحدة تتجاهل التهديد الإيراني”، على حد تعبير المسؤول.

وأعلنت القيادة المركزية الأمريكية في بيان عن انطلاق مناورة “Juniper Oak 23 ” المشتركة مع جيش الاحتلال القيادة ستختبر مدى الجاهزية الإسرائيلية الأمريكية المشتركة.

بدوره، أعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال أن مناورة “Juniper Oak 23 ” لجيش العدو مع القيادة المركزية للولايات المتحدة، “ستختبر مدى الجاهزية الإسرائيلية الأمريكية المشتركة، وستعزز العلاقات العملياتية بين كلا الجيشين”، مضيفاً أنها “ستحاكي شنّ غارات على أهداف، والتمرن على سيناريوهات معقدة، وستقوم أسلحة الجو، البحرية والبرية الإسرائيلية والأمريكية بإطلاق النار باتجاه الأهداف التي تحاكي التهديدات البحرية”.

من جانبها، أعلنت مصادر عبرية بدء الولايات المتحدة و”اسرائيل” “بتدريب عسكري ضخم جداً في البحر المتوسط يحاكي ضربة على ايران بمشاركة 140 طائرة حربية من طراز اف 15 و16 و18 و35 وقاذفات B52 وسفن حربية ومدمرات وسفن صواريخ وحاملات طائرات ودفاعات جوية، وبمشاركة آلاف الجنود من الجيشين، كما يشمل ذلك اطلاق صواريخ بشكل مكثف”.

➖➖➖➖➖➖➖
للاشتراك في وكالة يونيوز للأخبار. يمكنكم الضغط على الرابط التالي
https://unewsagency.com
➖➖➖➖➖➖➖

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles