رئيسي لرئيس وزراء بيلاروسيا: تعزيز العلاقات مع الدول المستقلة من الحلول المؤثرة لتجاوز الحظر

وصف الرئيس الايراني السيد إبراهيم رئيسي العلاقات بين إيران وبيلاروسيا بالودية، وقال إن “تطوير العلاقات بين الدول التي تتعرض للحظر الجائر في سبيل نيل استقلالها والحفاظ عليه، يعتبر من الحلول المؤثرة للابطال مفعول الحظر وتجاوزه”.

وقال رئيسي خلال لقائه رئيس الوزراء البيلاروسي “رومان غولوجينكو”، بالعاصمة طهران، إن “العلاقات بين البلدين لطالما کانت ودية وفي الاجتماعات الأخيرة لقادة ومسؤولي البلدين، تم التأكيد على تعزيز التعاون الثنائي بينهما”.

وأضاف أن “تطوير العلاقات بين الدول التي تتعرض للحظر الجائر في سبيل نيل استقلالها والحفاظ عليه، هو من الحلول المؤثرة لإبطال مفعول الحظر وتجاوزه”.

وصرّح بأن إيران أحرزت تقدماً ملحوظا في كافة المجالات، ومنها المجال الاقتصادي، على الرغم من فرض العقوبات القاسية وغير المسبوقة ضدها.

وتابع: “تتمتع إيران وبيلاروسيا اليوم بقدرات متنوعة وهامة لتطوير التفاعل مع بعضهما البعض، قائلا: إن الإرادة الجادة لزعماء البلدين لتحسين مستوى العلاقات بينهما يمكن أن تزيل العوائق المحتملة أمام طريق توسيع التفاعلات”.

من جانبه قال رئيس الوزراء البيلاروسي خلال الاجتماع إن “نهج الجمهورية الإسلامية الإيرانية لتعزيز التفاعلات الإقليمية رسم آفاقا جديدة في مجال تحسين مستوى العلاقات بين البلدين”.

وقال: “زيارتي إلى إيران تأتي في إطار تأكيد الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو على الإسراع في تنفيذ الاتفاقيات التي تم التوصل إليها خلال الاجتماع بين رئيسي البلدين”.

وأشار إلى “نمو حجم التجارة بين البلدين بنسبة ثلاث أضعاف في العام الماضي، وقال : قمنا بدراسة تاريخ العلاقات بين البلدين بعناية وحددنا خارطة الطريق لتوسيع التعاون الثنائي وعناوين تحسين مستوى العلاقات بين البلدين بشكل دقيق حتى نتمكن من تنفيذها بسرعة”.

➖➖➖➖➖➖➖
للاشتراك في وكالة يونيوز للأخبار. يمكنكم الضغط على الرابط التالي
https://unewsagency.com
➖➖➖➖➖➖➖

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles