تضرر آلاف المنازل بشكل كامل أو جزئي في فيضانات إقليم البنجاب

اضطّر مئات الفلاحين الباكستانيين في مدينة فازالبور جنوب البنجاب إلى الفرار من منازلهم إثر ارتفاع منسوب مياه الفيضانات إلى مستويات غير مسبوقة والتي تسببت بها الأمطار الغزيرة.

وأفادت مصادر محلية أن طواقم الإنقاذ عملت على مساعدة الفلاحين على إخلاء المباني وإخراج أدواتهم المنزلية منها، كما عملت تلك الطواقم على نصب خيام مؤقتة لإيواء الفارين.

وأوضح المسؤول في عمليات الإنقاذ، نعمان علي، أنه قد تم نشر ما بين 8 إلى 10 قوارب خلال تلك العمليات، وقال: إن طواقم الإنقاذ تعمل على نقل الأشخاص إلى مكان آمن.

جدير بالذكر أن السيول التي تسببت فيها الأمطار الموسمية الغزيرة أودت بحياة 549 شخصا على الأقل في باكستان خلال الشهر المنصرم.

وأقامت الهيئات الحكومية والجيش مخيمات إغاثة في المناطق التي ضربتها السيول الشهر الماضي وعملت على المساعدة في إعادة توطين الأسر وتوفير الغذاء والدواء.

وقالت الهيئة الوطنية لإدارة الكوارث، إنه إلى جانب الوفيات، دمرت السيول أكثر من 46200 منزل، موضحة أن الشهر المنصرم شهد أمطارا كانت الأكثر غزارة خلال ثلاثة عقود، إذ زاد معدل هطول الأمطار بنسبة 133 بالمئة عن المتوسط في الأعوام الثلاثين الماضية.

وأفادت الإدارة بأن إقليم بلوخستان، استقبل 305 بالمائة من الأمطار أكثر من المتوسط السنوي.

➖➖➖➖➖➖➖
للاشتراك في وكالة يونيوز للأخبار. يمكنكم الضغط على الرابط التالي
https://unewsagency.com
➖➖➖➖➖➖➖

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles