رئيس حكومة الاحتلال الاسرائيلي يتفقد “فرقة غزة” في الجيش

قام رئيس حكومة الاحتلال الاسرائيلي نفتالي بينيت، بزيارة إلى “فرقة غزة”، حيث أجرى تقييمًا للوضع الأمني بحضور قائد المنطقة الجنوبية في جيش الاحتلال الاسرائيلي، اللواء إليعيزر توليدانو، وقائد فرقة غزة، العميد نمرود ألوني.

وفي إطار تقييم الوضع تم البحث في “خلاصة التصور الاستراتيجي فيما يتعلق بالساحة الفلسطينية وبغزة بشكل خاص، وتم طرح صورة الوضع العملياتية”.

وقال بينيت، في ختام الجلسة “لقد أكملت للتو تقييمًا للوضع بحضور قائد المنطقة الجنوبية في الجيش وقائد فرقة غزة، حيث نختم الآن أكثر عام هدوءًا بالنسبة لسكان سديروت، وأشكيلون ومنطقة غلاف غزة منذ آخر 15 عامًا”.

وأضاف بينيت “إن الحالة الاعتيادية الجديدة في المنطقة الجنوبية هي الهدوء، والأمن والحياة الطبيعية، حيث تشهد المنطقة الجنوبية أرقامًا قياسية بالنسبة للطلب على المنازل والعائلات الجديدة والمنازل الجديدة التي تبنى هنا مما يشكل صورة النصر الحقيقية. نعيش فترة يشوبها عدم الاستقرار السياسي، لكن يجب الحفاظ على الاستقرار الأمني. ولا أقترح على أحد لدى الجانب الآخر محاولة تحدي ذلك ” .

وفي ختام زيارته إلى الفرقة، التقى بينيت، برئيس المجلس الإقليمي إشكول، غادي يركوني، وببعض سكان المجلس الإقليمي.

وأخبر بينيت السكان بزياراته العديدة إلى هذه المنطقة، والتي تعود إلى فترات كان يشغل خلالها مناصبه السابقة، وقال بينيت إنه “يتمنى لهم استمرار الحياة الروتينية والهدوء الذي عايشوه على مدار العام الماضي، بفضل سياسة الحكومة، خلال السنوات المقبلة أيضًا”.

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles