أمير عبداللهيان: الطاقة والنقل ركنان أساسيان في سبيل تعزيز العلاقات بين طهران وباكو

وصف وزير الخارجية الايرانية حسين امير عبداللهيان، قطاعي الطاقة والنقل بأنهما “ركنين أساسيين في سبيل تعزيز العلاقات بين طهران وباكو”.

وجاء ذلك خلال استقبال عبداللهيان لمساعد رئيس الوزراء الأذربيجاني شاهين مصطفى اوف، في طهران، امس الخميس، الذي يزور العاصمة الإيرانية من أجل متابعة اتفاقيات اللجنة المشتركة والمشاريع الاقتصادية في مختلف المجالات لا سيما في مجال النقل والشحن والطاقة.

وقال وزير الخارجية الإيراني خلال اللقاء ان “تبادل الوفود بين البلدين والحضور المتزامن لنائب رئيس مجلس الشورى الإسلامي في باكو وشاهين مصطفى اوف في طهران يكشف عزم البلدين على تعزيز التعاون في مختلف المجالات وذلك نظرا لرغبة رئيسا البلدين على صعيد تعميق التعاون”، مشددا على “ضرورة بذل كل جهد ممكن لتسريع تنمية العلاقات”.

وعبّر عن ارتياحه “لنمو التجارة بين البلدين في الأشهر الثمانية الماضية وتنفيذ مقايضة الغاز التركماني إلى أذربيجان من قبل إيران”، واعتبر “قطاعي الطاقة والنقل والشحن بأنهما ركنان اساسيان للنهوض بعملية التعاون الاقتصادي بين البلدين”، مشدداً على “الاستفادة من الطاقات الكبيرة المتاحة للتعاون في مختلف المجالات بين البلدين”.

وأكد امير عبد اللهيان على “ضرورة تسهيل حركة مواطني البلدين بعد السيطرة النسبية على جائحة كورونا كما بحث التبادلات المالية بين المحافظات الحدودية للبلدين”.

بدوره، اعتبر مساعد رئيس وزراء آذربيجان اجتماع رئيسي إيران وأذربيجان على هامش قمة منظمة التعاون الاقتصادي في عشق آباد نقطة تحول في بدء مرحلة جديدة في العلاقات بين البلدين، مؤكدا على دور وارادة كبار المسؤولين للبلدين في تطور التعاون الثنائي.

واستعرض المسؤول الأذربيجاني آخر المستجدات المتعلقة بتنفيذ اتفاقيات اللجنة المشتركة للتعاون الاقتصادي بين البلدين والمشاريع الاقتصادية في مجالات الطاقة والنقل والشحن.

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles