تشييع حاشد لشهداء كمين الطيونية في روضة الشهيدين بالضاحية الجنوبية لبيروت

شيّع حزب الله وجماهير المقاومة الشهداء المظلومين الذين سقطوا في كمين الغدر لحزب القوات في الطيونة، الشهيد المجاهد محمد حسن السيد، الشهيد المجاهد علي بسام ابراهيم، الشهيدة المظلومة مريم محمد فرحات، وذلك في روضة الشهيدين- بيروت، وسط مشاركة حاشدة من شخصيات ولفيف من العلماء.

وتخلل مراسم التشييع كلمة لرئيس المجلس التنفيذي في حزب الله السيد هاشم صفي الدين، بعد ذلك أقيمت الصلاة على جثمان الشهداء بإمامة السيد صفي الدين، ليواروا بعدها في ثرى روضة الحوراء زينب (ع).

وردد المشاركون في التشييع الهتافات التي تؤكد تمسكهم بخط المقاومة، وشددوا على أن دماء المظلومين لن تذهب هدرا. وحمل المشيعين القوات اللبنانية مسؤولية ما حصل، داعين السلطات الأمنية والقضائية إلى القيام بواجباتها في ملاحقة مطلقي النيران وانزال أشد العقوبات بحقهم.

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles