هجوم سيبراني واسع النطاق يعطل مواقع حكومية صهيونية

تسبب هجوم إلكتروني واسع النطاق في خروج مواقع الوزارات والهيئات الحكومية في إسرائيل عن الخدمة، وأعلن وزير الاتصالات الصهيوني، يوعاز هندل، أن المواقع الحكومية انهارت بعد سقوطها ضحية لهجوم سيبراني.

ورجّح خبراء في أمن المعلومات في تصريحات لموقع غلوبس الاقتصادي العبري، بأن يكون هجومًا إيرانيًا على خلفية الأحداث الأخيرة.

ونقل الموقع عن هاريل منشاري رئيس معهد حولون للتكنولوجيا (HIT)، أحد مؤسسي جهاز السايبر في الشاباك (جهاز الأمن العام)، إن حسابات على الشبكات الاجتماعية المرتبطة بالحرس الثوري الإيراني تبنت الهجوم.

وذكرت صحيفة “هآرتس” العبرية أن من بين المواقع المستهدفة والتي توقفت بفعل الهجوم مواقع: وزارة الداخلية، وزارة الصحة، وزارة القضاء، وزارة الرفاه، ومكتب رئيس الحكومة.

ونقلت الصحيفة عن مصدر أمني قوله إنه تم إعلان حالة الطوارئ لدى الأجهزة الأمنية الإسرائيلية وهيئة مكافحة القرصنة الإلكترونية لمعرفة مدى الضرر الذي لحق بتلك المواقع المهمة.

ووفق الصحيفة فإن الاعتقاد يسود بأن “دولة معادية” هي من تقف خلف الهجوم الذي وصف بـ”الأعنف على الإطلاق”.

وأعلنت هيئة الأمن السيبراني الصهيونية، في بيان، أنه تم رصد هجوم حجب الخدمة (DDoS) على مزود الاتصالات، ونتيجةً لذلك مُنع لفترة وجيزة الوصول إلى عدد من المواقع، بما فيها المواقع الحكومية.

وقالت المؤسسة الأمنية إن الهجوم أصاب مواقع إلكترونية تستخدم نطاق “. gov.il” ، الذي يستخدم لجميع المواقع الحكومية باستثناء تلك المتعلقة بالدفاع.

وهجمات DDoS تقوم على إرسال أوامر عديدة إلى الخوادم، ما يؤدي في النهاية إلى انهيار المواقع المستهدفة.

واستمر الهجوم بين الساعة 18:15 و19:30 بالتوقيت المحلي قبل أن تعود جميع المواقع إلى العمل، وفق الهيئة.

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles