استشهاد فتاة واعتقال شاب بعد استهداف الاحتلال الاسرائيلي سيارة غرب رام الله

استُشهدت فتاة متأثرة بجراحها، بعد إطلاق قوات الاحتلال الاسرائيلي النار على مركبة جانب معسكر “عوفر” قرب مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، فيما اعتُقل شاب آخر لم يعلن عن مصيره بعد.

وأعلنت وزارة الصحة استشهاد مواطنة بعد إصابتها برصاصة في الرأس أطلقها عليها جنود الاحتلال الإسرائيلي خلال اقتحامهم بيتونيا فجر اليوم، مشيرة إلى أن هوية المواطنة حتى الآن مجهولة.

وقالت مصادر محلية فلسطينية إن “قوة من جيش الاحتلال الاسرائيلي أطلقت النار على مركبة كانت تسير في المنطقة الغربية من بلدة بيتونيا بالقرب من معسكر عوفر، حيث باغتتها القوة وأمطرتها بالرصاص، ما أدى لإصابة فتاة بصورة حرجة جدًا، واعتقال شاب آخر لم يعلن عن مصيره أو حالته الصحية”.

وأضافت المصادر: “الاحتلال سلم الفتاة للإسعاف الفلسطيني، وجرى نقلها لمستشفى رام الله الحكومي”.

➖➖➖➖➖➖➖
للاشتراك في وكالة يونيوز للأخبار. يمكنكم الضغط على الرابط التالي
https://unewsagency.com
➖➖➖➖➖➖➖

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles