سلاح جوّ الحرس الثوري يشغّل رادار “قدس” لأول مرة في المناورات التخصصية

جرى تفعيل وتشغيل رادار “قدس” محلي الصنع التابع لسلاح الجو للحرس الثوري الإيراني لأول مرة في المناورات التخصصية المشتركة للدفاع الجوي الايراني التي انطلقت بعنوان “المدافعون عن سماء الولاية 1400”.

وتعتبر القدرة التكتيكية والفردية، البرمجيات المحلية، القدرة على التعامل مع الحرب الإلكترونية في تقنيات مختلفة، نظام الكشف عن أهداف العدو والقدرة على الارتباط بأنظمة الدفاع هي من بين ميزات نظام رادار قدس.

وفي وقت سابق اشار قائد القوة الجوفضائية في الحرس الثوري، العميد امير علي حاجي زادة الى إمكانيات وميزات منظومة الرادار “قدس”، وقال: استخدمنا تجربة صنع رادارات سابقة في هذه المنظومة، وميزة رادار “قدس” أنه يكتشف طائرات الشبح في دائرة نصف قطرها يصل إلى 500 كيلومتر، وومن السمات الميزة لها الانتشار السريع والحركة.

وأضاف حاجي زادة أن هذه الطائرة المسيرة قادرة على الطيران حتى ارتفاع 35 ألف قدم مع 35 ساعة طيران متواصلة، وهي قادرة على حمل 13 قنبلة في المهمات العملياتية، وفي مهام الاستطلاع والمراقبة الاستخباراتية تغطي دائرة نصف قطرها 500 كيلومتر.

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles