الصين | 4 جرحى بهجوم بسكين داخل مستشفى في شنغهاي

أصيب أربعة أشخاص في مستشفى معروف بمدينة شنغهاي الصينية، اليوم السبت، على يد مهاجم مسلح بسكين، في ثاني حادث طعن يقع بعد رفع حالة الإغلاق المرتبطة بجائحة كوفيد-19 في المركز المالي في أوائل حزيران/يونيو الماضي.

وقالت الشرطة إن الضباط هرعوا إلى مستشفى رويجين الذي تأسس قبل ما يزيد على 100 عام السبت، بعد تلقي مكالمات بشأن وقوع هجوم.

وأظهرت مقاطع فيديو جرى تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي حالة من الفوضى حيث تدافع الزوار زحفا تحت البوابات الدوارة للخروج من المستشفى، بينما شوهد الأطباء وهم يخرجون ركضاً مع مرضاهم وكان بعضهم جالساً على كراسي متحركة والآخر على أسرة متنقلة.

كما شوهد خط طويل من الدماء على السطح الرخامي لدرج المستشفى في أحد مقاطع الفيديو.

وقالت واحدة من سكان شنغهاي التي وصلت لإجراء فحص طبي بعد إغلاق المستشفى مباشرة، ورفضت الكشف عن اسمها “إنه هجوم صادم جدا… الوضع بات يبعث على اليأس. ماذا حدث لهذا المجتمع؟”

وعثرت الشرطة على رجل يحتجز مجموعة من الرهائن باستخدام سكين في الطابق السابع من مبنى العيادات الخارجية، وقالت الشرطة إن عناصرها فتحت النار على المسلح عندما هدد بإيذاء الرهائن وتمكنت من إخضاعه.

وذكرت الشرطة أن الجرحى ليسوا في حالة خطيرة وأنه يجري التحقيق في الحادث، وتشيع في الصين أيضاً حالات اعتداء مرضى على الأطباء.

وكانت الشرطة قد ألقت القبض على رجل يوم الاثنين بعد أن طعن عدة أشخاص عشوائيا في منطقة جينغان بوسط المدينة.

➖➖➖➖➖➖➖
للاشتراك في وكالة يونيوز للأخبار. يمكنكم الضغط على الرابط التالي
https://unewsagency.com
➖➖➖➖➖➖➖

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles