أبرز ما جاء في المقابلة التلفزيونية للأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله

أكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله أنه في سنة 1970 العالم كله سواء العدو أو الصديق كان يتابع حركة الإمام الخميني في باريس. وفي مقابلة أجرتها قناة العالم مع السيد نصرالله، أشار سماحته إلى أنّ الاستقبال المليوني للامام في مطار طهران لا يوجد له مثيل في التاريخ.

وشدد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله على أن الجمهورية السلامية في ايران هي نتاج ثورة إسلامية شعبية، وهي تشكل نموذجاً في الحد الأدنى في العالم الإسلامي وفي كل العالم، لدولة ذات سيادة حقيقية، واستقلال كامل وحرية مطلقة.

وأوضح السيد نصرالله أن من يحكم في ايران هو الشعب الإيراني، وهو الذي يختار القائد ورئيس الجمهورية وأعضاء جلس النواب والخبراء والبلديات، وقال نحن أمام أمام تجربة رائعة اسمها دولة اسلامية، تقيم حكم الإسلام، وأوضح أن ما لدينا في ايران هو سعي بكل إخلاص لتكون دولة اسلامية حقيقية وكاملة، وقال “لا سماحة الإمام ولا سماحة القائد أدعوا أن لدينا التطبيق الكامل للإسلام”.

وشدد على أن ايران اليوم هي دولة إقليمية قوية وكبيرة وعظمى، وهي تقدم نموذجاً في العلم والتكنولوجيا والبنية التحتية والمطارات والمرافئ وفي موضوع الاكتفاء الذاتي وفي موضوع التجارة وفي موضوع القدرات العسكرية.

وأشاد السيد نصرالله بالقيادة الإيرانية، قيادة الإمام الخميني الراحل والإمام السيد علي الخامنئي، وقال إن من أهم ميزة القيادة هي الحكمة والشجاعة، وتتمتع بعقل استراتيجي وخلفية تاريخية، وأفق اسع وكبير. وقال إن القيادة لا تنظر فقط إلى مدينة أو الى بلد معين، بل ترى العالم كله من خلال خلفية عقائدية وايمانية ومعرفية.

وشدد السيد نصرالله على أن شخصية الإمام الخميني وشخصية الإمام القائد هي من أهم العوامل في قيام النظام الإسلامي وصموده، إلى ما وصل إليه الآن.

السيد نصرالله: أولوية الإدارة الأميركية ليست أن تذهب إلى الحرب ضد ايران

أشار الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله إلى أن إيران في زمن الشاه كانت محكومة من قبل الولايات المتحدة وكانت فيها 60 ألف مستشار أميركي وكانوا موجودين في كل القطاعات.

ولفت السيد نصرالله إلى أن الشاه كان معروفاً عميلاً للولايات المتحدة وكان شرطياً للخليج، إلى أن جاء الإمام الخميني والثورة فأسقطت هذا النظام وأخرجت أميركا مع الشاه.

ولفت السيد نصرالله إلى أن الثورة أخرجت أميركا بالكامل من إيران يعني قطعت يد أميركا عن إيران وأعطت السفارة الإسرائيلية إلى منظمة التحرير الفلسطينية ولا زالت هذه السفارة هي السفارة الفلسطينية حتى الآن، وأضاف أن “الإسلام الذي يجعل عبداً لله أميركا ضده، هذا النوع من الإسلام لا تريده أميركا”.

وأكد السيد نصرالله أنه طالما الإرادة الشعبية في إيران هي ارادة الحرية والسيادة ورفض الهيمنة فستبقى الجمهورية الإسلامية.

وقال السيد نصرالله إن “هذه الإدارة الأميركية الحالية من المستبعد جداً أن تذهب إلى الحرب والحديث عن الحرب هو للتهويل والضغط على إيران”، وأوضح أن أولويات الإدارة الأميركية الحالية ليس الحرب على إيران وإنما في مكان آخر روسيا الصين”.

وبالنسبة إلى الكيان الإسرائيلي فإن تهديده لإيران هو مجرد تهويل، ولفت إلى وجود انقسام حقيقي بين المستوى السياسي والمستوى الأمن والعسكري لدى كيان الإحتلال، ولفت إلى أن اغلب المستوى الأمني والعسكري يخالف القيام بعملية عسكرية ضد ايران لانها لن تكون مجدية.

وقال السيد نصرالله إن “والبعض يتصور أنه اذا اسرائيل قصفت ايران فإن الجحمهورية الإسلامية تعمد على أصدقائها في المنطقة، لكنها سترد بالمباشر وردها سيكون قاسيا وعنيفا وهذا ما يعرفه الاسرائيليون جيدا.

السيد نصرالله: دول التطبيع لن تفيد الكيان الصهيوني والإمارات مع أول مواجهة علا صراخها

اكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله أن دول التطبيع يمكن أن تنفع “إسرائيل” مالياً واقتصادياً وأعلامياً لكن عسكرياً هولاء لا يمكن أن يشكلوا نفعاً لها.

ولفت السيد نصرالله إلى أن الإمارات وأمام أول مواجهة مباشرة مع أنصار الله علا صراخها وطلبت حماية الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، وقال إن “الإمارات منذ تأسيسها اشترت بعشرات المليارات أسلحة وتكنولوجيا عسكرية، وأمام أول مواجهة مباشرة مع أنصارالله تعالى الصراخ عندها”.

وأضاف السيد نصرالله ان الإماراتيين يطلبون اليوم الحضور الأمريكي والفرنسي والبريطاني والمساعدة الإسرائيلية في مواجهة أولى أمام أنصارالله، وتابع هؤلاء المطبعون في الخليج يبنون آمالا من رمال وفي أحسن الأحوال من زجاج.

السيد نصرالله: تجاوزنا مسألة الخطر على المقاومة ورهان العدو على الوضع الداخلي فشل

أكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله أن المقاومة الإسلامية في لبنان تتعاطى مع التهديدات الإسرائيلية بشكل جدي، وتساءل السيد نصرالله “هل العدو الإسرائيلي قادر على تنفيذ هذه التهديدات؟”.

وقال السيد نصرالله إنه “عندما يطرح العدو الإسرائيلي استهداف الأسلحة الدقيقة… هل يعلم عددها وأماكن انتشارها؟”، وأضاف أنه “في كل الأحوال العملية العسكرية الإسرائيلية سيكون لها تداعياتها المتناسبة من المقاومة، عندما قصف العدو الفلوات لم نسكت عن ذلك”.

وشدد السيد نصرالله ان المقاومة في لبنان لا تسعى إلى الحرب ولا تهواها، وتفهم محاذيرها وتحدياتها ولكن بالمقابل لا تهابها.

وأكد السيد نصرالله أنه هناك مفاجآت نخبئها لأي حرب ولأول مرة نحن نفعل سلاح الدفاع الجوي للمقاومة ولكن ليس الهدف إسقاط المسيرات بل إبعاد خطرها، ولفت إلى أن حجم القدرات البشرية للمقاومة لا مثيل لها في تاريخ حركات المقاومة.

وأضاف السيد نصرالله ان رهان الكيان الإسرائيل على الوضع الداخلي والوضع الاقتصادي لكنه اصيب بخيبة أمل ورهانه كان خاسراً، مؤكداً أنه تم تحاوز مسألة الخطر على المقاومة.

السيد نصرالله: بعض قواعد الإشتباك الجوي مع العدو تغيرت ونحن معنيون بإمتلاك أي سلاح بوجهه

أكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله أن الحركة الإسرائيية في الأجواء اللبنانية تراجعت بشكل كبير جدا.

وأوضح أن المسيرات الإسرائيلية كانت تأتي إلى منطقة البقاع بشكل يومي، والآن قد يمر 3 أشهر ولا تأتي مسيرة صهيونية إلى المنطقة، وهذا لا سابقة له، منذ ان بدأ العدو الإسرائيلي طائرت من هذا النوع.

أما في الجنوب، فقد غيرت المسيرات الصهيونية المسارات، وباتت لا تسير فوق اليابسة، ، بل فوق البحر ويدخل عرضياً إلى لبنان، حتى يكون أقل مساحة ممكنة فوق البر، وشمل مستويات عالية ومرتفعة.

وأكد السيد نصرالله انها المقاومة معنية بامتلاك أي نوع من السلاح لمواجهة الإحتلال الصهيوني، وقال أن هناك جزء من قواعد الإستباك الجوي مع الإحتلال تغيرت، منذ حادثة المسيرات التي أسقطت فوق الضاحية الجنوبية.

السيد نصرالله: لبنان خاضع لنفوذ سياسي وإقتصادي وأمني أميركي مخرب

أكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله في مقابلة مع قناة العالم أن النظام المصرفي في لبنان خاضع بالكامل لقرارات وزارة الخزانة الأميركية.

وأشار السيد نصرالله إلى ان النفوذ الأميركي السياسي في لبنان، منع الحكومة اللبنانية من الموافقة على رسو بواخر المازوت الإيراني عند الشواطئ اللبنانية، وأن الحكومة اللبنانية قالت إنه من الممكن أن تسقط، بحال لم تم الأمر.

ولفت السيد نصرالله إلى أن النفوذ السياسي الأميركي يمنع لبنان من الإستفادة من الإستثمارات الروسية والصينية.

ودعا السيد نصرالله إلى معالجة موضوع وجود العديد من الضباط الأميركيين في وزارة الدفاع اللبنانية، وتحدث عن نفوذ عسكري أميركية في الوزارة.

وبالنسبة إلى النفوذ الأمني، لفت السيد نصرالله إلى ان السفارة الأميركية في لبنان هي المركز الرئيس للمخابرات الأميركية على مستوى المنطقى، وتشمل تركيا.

وكشف السيد نصرالله أن السفارة الأميركية في لبنان تجمع معلمات يحتاجها العدو الإسرائيلي، وقال إن لبنان أمام نفوذ سياسي وأمني ومالي واقتصادي أميركي، داعياً كل من يتحدث عن السيادة، أن يواجه هذا النفوذ المخرب.

السيد نصرالله: العقوبات الأميركية لا تؤثر على تطور حزب الله

أكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله أن الحزب ليس لديه أموال ولا أملاك في الخارج، وبالتالي فإن العقوبات الأميركية عليه لا تؤثر سلباً على تطوره.

وأشار السيد نصرالله في حديث إلى إلى ان آثار العقوبات هي مؤذية لبيئة المقاومة.

السيد نصرالله: الأمريكي يواصل محاولات فتح قنوات إتصال معنا ولكننا نرفض

أكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله أن الولايات المتحدة الأميركية وعلى مدى سنوات، تحاول فتح قناة اتصال مع حزب الله عبر عدة جهات، وقال إن الحزب لا يفاخر بهذا الأمر.

وقال السيد نصرالله إن الأميركيين وعلى مدى سنوات ومنذ العام ألفين وفي الآونة الأخيرة، وكلن رد حزب الله أن الولايات المتحدة تدعم العدو الإسرائيلي، وتعمل جاسوساً لديه، وهي المسؤولة عن كل حروب ومجازر الصهاينة في لبنان، ولا يوجد شيء مشترك للتحدث بشأنه.

وأوضح السيد نصرالله أن هدف الأميركيين من التفاوض مع حزب الله لتوظيف كل ما يقوم به ضد المقاومة، والمساومة على أساسيات، المقاومة ليست بوارد التنازل عنها.

ولفت إلى أن هدف الأميركي هو التفاوض مع حزب الله على الصواريخ الدقيقة وسلاح المقاومة، والقضية الفلسطينية والقدس والموقف من الإحتلال الإسرائيلي.

وقال السيد نصرالله إنه ليس لدى اميركا مشكلة مع حزب الله في الداخل اللبناني بمعزل عن الموقف من الإحتلال الإسرائيلي.

السيد نصرالله معزيا بشهداء نابلس: لا خيار أمام الشعب الفلسطيني سوى المقاومة بأشكال متنوعة

عزى الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله عوائل شهداء الشبان الفلسطينيين في نابلس بعد حادثة اغتيالهم اليوم من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي، كما قدم التعزية لقيادة كتائب شهداء الأقصى نبارك لهم الشهادة.

اضاف السيد نصرالله في مقابلته، هذه الجريمة بحق الشهداء الفلسطينيين اعتداء اسرائيلي واضح وشاهدت طريقة القتل وكانت مؤلمة جدًا”.

وتابع بالقول: “كل كلام عن مفاوضات اسرائيلية – فلسطينية جديدة لا مكان له اليوم في الكيان والأميركي هذا ليس من ضمن أولوياته اليوم”.

وأردف السيد نصرالله: “يجب أن يتعزز خيار المقاومة والمواجهة مع الاسرائيلي لا خيار أمام الشعب الفلسطيني سوى المقاومة بأشكال متنوعة”.

السيد نصر الله: الاسرائيلي يريد من التطبيع السيطرة على فلسطين والعبور عن ما يسمى حل الدولتين

أكد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أن “الاسرائيلي يريد من التطبيع السيطرة على فلسطين والعبور عن ما يسمى “مبدأ الدولتين” واعطاء صلاحية للضفة الغربية بما يشبه “بلدية موسّعة”.

أضاف السيد نصر الله، أنه “لا يوجد فلسطيني يمكن أن يرضى بالفتات الذي يقدمه الاسرائيلي والهدف الرئيسي من التطبيع هو أن يصل الشعب الفلسطيني الى اليأس والاحساس بالهزيمة”.

وتابع السيد نصر الله: ” اذا كان الاسرائيلي يظن أنه بالتطبيع يشكل حلفًا بوجه محور المقاومة فهو واهم بالعكس هذه الدول ستشكل عبئًا عليه”.

السيد نصرالله: موقف الجزائر برفض التطبيع مشكور جدًا وهي تبذل جهدا لجمع قادة الفصائل

أكد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أنه يجب التوقف عند الظاهرة المهمة التي عبر عنها رياضيون وفنانون واقتصاديون برفض التطبيع”.

وعن موقف الجزائر تجاه التطبيع، قال السيد نصر الله، “موقف الجزائر برفض التطبيع مشكور جدًا وهي تبذل جهدا لجمع قادة الفصائل الفلسطينية”.

أضاف: “نحن نشهد عودة لدولة مهمة كالجزائر في الموقف الفلسطيني”.

السيد نصرالله: تمنينا على الرئيس الحريري إعادة النظر بقراره وسنخوض الإنتخابات لنحمي المقاومة

أعلن الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله ان إنسحاب تيار المستقبل والرئيس سعد الحريري من الانتخابات قرار مؤسف وله طبعاً تأثير على الانتخابات.

وكشف السيد نصرالله أن حزب الله تمنى على الرئيس سعد الحريري إعادة النظر في قراره، وكان يتمنى أن لا يحصل.

وقال السيد نصرالله إن غياب تيار كبير كتيار المستقبل له تأثير كبير على الانتخابات وحتى الان المشهد غير واضح ويجب أن ننتظر لنرى الأمور إلى أين تذهب، وأضاف أن “الحديث عن تطرف بعد تيار المستقبل مبالغ فيه لأن الوضع العام عن أهل السنة في لبنان هو الاعتدال”.

وأعلن السيد نصرالله أن حضور الحزب في الإنتخابات النيابية المقبلة هو لحماية المقاومة، فيما شعار العديد من القوى المشاركة بالانتخابات والدول الممولة لها هو الحرب على المقاومة.

السيد نصرالله: قرار الرد على الإمارات أخذته أنصار الله والحلفاء عرفوا بالرد من الاعلام

أكد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أن “أنصار الله أعلنت أنه نتيجة عودة الامارات للتدخل بالحرب علينا قمنا برد فعل”.

أضاف السيد نصر الله، أن “حل الموضوع مع الامارات سهل وهو كما كان في السنوات الماضية وما يقوله اليمنيون أنه على الامارات الخروج من الحرب”.

وتابع قائلا: “تم سحب ألوية العمالقة من الساحل الى شبوة وتم فتح جبهة هناك لتخفيف الضغط عن مأرب وهنا تدخل الامارتيون بالمعركة”.

وأكد السيد نصر الله أن “قرار الرد على الإمارات أخذته أنصار الله وكل حلفاء الحركة عرفوا بالرد اليمني من الاعلام”.

وتساءل السيد نصر الله: “إذا كانت الإمارات من زجاج فلماذا تتدخل بالحرب؟”.

وأكمل الأمين العام لحزب الله قائلا: “اليمنيون قالوا للامارات أن لا شأن لهم معها لكن هي أرادت التدخل بالحرب على اليمن”.

السيد نصرالله: الحرب الكونية على سوريا انتهت ونحن موجودون ضمن حدود الحاجة

أكد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله أن “الحرب الكونية على سوريا انتهت ولم تستطع أن تؤتي ثمارها”.

وفي مقابلته، أكد السيد نصرالله أن ” الأوضاع في سوريا لا تزال تحتاج إلى المزيد من العناية والحذر”.

وتابع قائلا: ” الوضع في سوريا يحتاج إلى أن نكون إلى جانب بعضنا ونحن موجودون ضمن حدود الحاجة”.

وأكمل السيد نصرالله: “هناك مشروع لاعادة احياء “داعش” في سوريا والعراق وبالتالي المخاطر ما زالت قائمة”.

وشدد على أن “الأمور ما تزال بحاجة الى الحذر والتهديد في الشمال وشرق الفرات ما زال قائمًا فالأميركيون ما زلوا يسرقون النفط والغاز من شرق الفرات”.

السيد نصرالله: هناك قرار عراقي بانهاء الاحتلال ونلعب دورا في تقريب وجهات النظر حين يطلب منا

تحدث الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله عن الملف العراقي قائلا: “هناك قانون اتخذه مجلس النواب العراقي لانهاء الاحتلال”.

وأكد السيد نصرالله أن “قرار انهاء الوجود الامريكي في العراق هو قرار حاسم، ونحن في العراق نلعب دوراً في تقريب وجهات النظر بين الأطراف حين يطلبون منا ذلك”.

وتابع: “نحن في العراق لدينا صداقات قوية مع الكثير من القوى السياسية والشخصيات والمرجعيات، ويطلب مننا في بعض الاحيان تقريب وجهات النظر ونحن نلعب دورا ضمن هذه الحدود فقط”.

السيد نصرالله: البحرينيون ما زالوا متمسكين بحقوقهم وينزلون الى الشارع رغم التعذيب والاعتقال

أكد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله أن “ما جرى في البحرين هو القمع والاعتقال والتعذيب بالسجون واسقاط الجنسيات والطرد والاستقواء بالخارج وصولًا الى درع الجزيرة”.

وفي مقابلة مع قناة العالم، قال السيد نصرالله، “في البحرين يعتقدون أنه من خلال العمل العسكري والقمع يحسمون الموضوع بالمقابل البحرينيون مصرون على السلمية”.

السيد نصرالله: الشعب البحريني ما زال متمسكا بحقوقه وقضاياه وما يزال ينزل الى الشارع للتضامن مع اليمن وفلسطين ورفض التطبيع رغم التعذيب والاعتقال”.

السيد نصرالله: لنا بذمة العدو شهيدين وأرسينا معادلة الرد من لبنان أو من سوريا عن أي شهيد

أكد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله أن “بعض الاهداف التي تقصف في سوريا تابعة لحزب الله”.

وقال السيد نصرالله: “أرسينا سابقا معادلة أن أي شهيد لنا سنرد من لبنان أو من سوريا”.

وتابع: “لنا بذمة العدو شهيدين وهو يحاول أن لا يسقط شهداء لنا خوفًا من الرد ونحن ما زلنا نلتزم بالمعادلة”.

السيد نصر الله يدخل الطرفة إلى مقابتله خلال حديثه عن منظمات المجتمع المدني

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles