إنطلاق المؤتمر الاسلامي العربي المناهض للتطبيع التربوي بحضور شخصيات سياسية وأكاديمية

إنطلق المؤتمر الاسلامي العربي لمناهضة التطبيع التربوي، اليوم الاربعاء، بدعوة من مركز الأبحاث والدراسات التربوية واتحاد المعلمين العرب، برعاية وزير الثقافة محمد وسام المرتضى، في قاعة المركز الصحي الاجتماعي لبلدية الغبيرة، قرب روضة الشهيدين، بحضور شخصيات سياسية وأكاديمية.

وينقسم برنامج المؤتمر إلى 4 جلسات، تتمحور حول دور المؤسسات التربوية في مناهضة التطبيع أولاً، وموضوع التطبيع في المناهج التربوية والتعليمية بين الواقع والمناهضة، وصولاً إلى دور البحث العلمي في مناهضة التطبيع، ودور الإعلام في ذلك.

ويُشارك في المؤتمر أكاديميّون من دول عدة: لبنان، سوريا، اليمن، مصر، الجزائر، المغرب، تونس، العراق، البحرين، باكستان وإيران.

وشارك في الندوة الاولى من المؤتمر كل من المنسق العام للمؤتمر عبد الله قصير، اضافة الى الامين العام لاتتحاد المعلمين العرب هشام مكحس ووزير الثقافة اللبناني وسام مرتضى.

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles