زعماء العالم يدينون اغتيال رئيس الوزراء الياباني السابق شينزو آبي

أدان قادة العالم واقعة اغتيال رئيس الوزراء الياباني السابق شينزو آبي اليوم الجمعة، مستنكرين الواقعة ومعبرين عن حزنهم الشديد لمقتله.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن وفاة آبي “خسارة لا تعوض”، فيما دان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الواقعة خلال بدء كلمته في اجتماع وزراء خارجية مجموعة العشرين، معربا عن تعاطفه وأمله بتحسن حالته الصحية.

ونعى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي آبي قائلا “ببالغ الحزن والأسى تلقيت نبأ وفاة رئيس الوزراء الياباني السابق، شينزو آبي، إثر عملية اغتيال غادرة، لقد كان شينزو آبي صديقا مخلصا لمصر، محباً لها، داعما لها في كل الأوقات والظروف، وشهدت علاقاتنا الثنائية، في عهده، تطورا غير مسبوق على جميع الأصعدة”.

واعتبر رئيس كوريا الجنوبية يون سيوك يول قتل آبي “جريمة غير مقبولة”، بدوره عبّر رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراغي عن صدمة بلاده بعد نبأ اغتيال رئيس الوزراء الياباني السابق.

وصرّح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان “تلقيت نبأ وفاة صديقي العزيز شينزو آبي بحزن شديد وأدين مرتكبي الهجوم الشنيع”، فيما نعى وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكين آبي معتبرا أنه “زعيم رؤية عظيمة”.

كما أعربت الصين عن صدمتها من الهجوم معربة عن “تعاطفها” مع عائلته، وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، تشاو ليجيان “نراقب تطور الوضع، ونأمل أن يتم إخراجه من حالة الخطر، وأن يتعافى في أسرع وقت ممكن”.

بدوره قال رئيس الوزراء الهندي، ناريندرا مودي، الجمعة إنه “حزين جدا” لإطلاق النار على شينزو آبي، واصفا رئيس الوزراء الياباني السابق بأنه “صديق عزيز”، وكتب مودي في تغريدة عبر حسابه في تويتر “حزين جدا جراء الهجوم على صديقي العزيز آبي”، مؤكدا أن “أفكارنا وصلواتنا معه ومع أسرته وشعب اليابان”.

من جهته، صرح وزير الخارجية التايلاندي، دون برامودويناي، لصحافيين في بانكوك أن رئيس الوزراء برايوت تشان أو تشا “مصدوم جدا لما حدث لرئيس الوزراء الياباني السابق شينزو آبي”، وأشار إلى أن “برايوت وآبي صديقان وتربط بينهما علاقة وثيقة نسبيا”.

وفي وقت سابق، أعلن التلفزيون الرسمي الياباني عن وفاة رئيس الوزراء السابق شينزو آبي متأثرا بإصابته عقب إطلاق النار عليه خلال إلقائه كلمة في تجمع انتخابي.

وكان شينزو آبي (67 عاما) يلقي خطابا في تجمع انتخابي قبل انتخابات مجلس الشيوخ المقررة، الأحد المقبل.

من جهتها، أعلنت إدارة مستشفى نارا الجامعي حيث كان يتلقى آبي العلاج أن الأخير كان ينزف بشدة بسبب جرح في قلبه ولم تنجح محاولات إنقاذه، وأوضحت أن “رئيس الوزراء السابق خضع لعملية نقل دم مكثفة كجزء من الجهود المبذولة لإنقاذ حياته، وفق وسائل إعلام يابانية.

من جهته، قال رئيس الوزراء الياباني الحالي فوميو كيشيدا “إنه لم يتم اتخاذ أي قرار حتى الآن بشأن الانتخابات المزمع إجراؤها الأحد المقبل”، عقب اغتيال آبي.

وشدد على أن حكومته “ستستمر في ضمان سلامة المشاركين في الحملات الانتخابية”، وتابع “أدعو المواطنين أن يفكروا أيضا في كيفية حماية ديمقراطيتنا”.

وأكدت وزارة الداخلية اليابانية قبيل إعلان وفاة آبي أنه “لا توجد خطة لتأجيل أو تغيير موعد انتخابات مجلس الشيوخ بعد غد الأحد”، وفق تقارير إعلامية.

وذكر فريق التحقيق في اغتيال شينزو آبي أنّ المتهم قال إنه “قتل آبي بسبب اعتقاده بوجود صلة بينه وبين تنظيم لم يحدده”، وأضاف فريق التحقيق “المتهم كان على دراية بموعد وتفاصيل زيارة آبي إلى مدينة نارا”.

وتولى شينزو آبي منصب رئيس وزراء اليابان لأطول فترة في تاريخ البلاد، قاد خلالها إصلاحات اقتصادية طموحة وأرسى علاقات دبلوماسية أساسية.
➖➖➖➖➖➖➖
للاشتراك في وكالة يونيوز للأخبار. يمكنكم الضغط على الرابط التالي
https://unewsagency.com
➖➖➖➖➖➖➖

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles