غوتيريش يدعو إلى سحب القوات الروسية والأوكرانية من محطة زابوروجيا النووية

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إلى “سحب جميع القوات العسكرية الروسية من محطة زابوروجيا النووية”، مطالبًا في الوقت ذاته “القوات الأوكرانية بعدم دخولها”.

وفي كلمته له خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي في نيويورك، التي دعت إليها روسيا الأسبوع الماضي لمناقشة الوضع في المحطة الواقعة شرقي أوكرانيا، قال غوتيريش: “ما زلت قلقا للغاية بشأن الوضع في محطة زابوروجيا وما حولها”.

وحذّر غوتيريش من أن “أي ضرر، سواء كان متعمداً أو غير متعمد، يلحق بأكبر محطة للطاقة النووية في أوروبا، أو بأي منشأة نووية أخرى في أوكرانيا، يمكن أن يؤدي إلى كارثة، ليس في المنطقة فحسب، ولكن خارجها أيضاً”.

ودعا غوتيريش إلى “ضرورة التعاون واتخاذ جميع الخطوات لتجنب سيناريو كهذا”، حسب تعبيره.

وقدّم غوتيريش اقتراحاً لضمان سلامة المحطة يشمل “التزام القوات الروسية والأوكرانية بعدم الاشتباك العسكري داخل أو قرب موقع المحطة، وألا تكون زابوروجيا أو المناطق المحيطة بها هدفاً أو منصة لانطلاق العمليات العسكرية”.

ويتضمن الاقتراح أيضاً “تأمين التوصل إلى اتفاق لتأسيس محيط منزوع السلاح بمنطقة زابوروجيا، بحيث تلتزم القوات الروسية بسحب جميع الأفراد والمعدات العسكرية منه، كما تلتزم القوات الأوكرانية أيضا بعدم الدخول إليه”.

وأكد غوتيريش أن “الوقت حان للاتفاق بشكل عاجل على تطبيق تدابير ملموسة لضمان سلامة المنطقة”.

➖➖➖➖➖➖➖
للاشتراك في وكالة يونيوز للأخبار. يمكنكم الضغط على الرابط التالي
https://unewsagency.com
➖➖➖➖➖➖➖

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles