البابا فرنسيس يترأس قداسا في استاد البحرين

اقيم في استاد البحرين الوطني، قداس ترأسه البابا فرنسيس، في ثالث يوم من زيارته الى المملكة الخليجية.

وتوزع المشاركون المتحدرون بغالبيتهم من دول آسيوية على مقاعد وساحة ملعب البحرين الوطني، المنشأة الرياضية الأكبر في المملكة والواقعة بمنطقة الرفاع.

والقداس هو ثاني محطة يلتقي فيها البابا فرنسيس المسيحيين الكاثوليك، بعد محطة أولى مساء الجمعة في كاتدرائية سيدة العرب، الكنيسة الكاثوليكية الأكبر في الخليج.

ومنذ وصوله إلى البحرين، يستخدم البابا البالغ من العمر 85 عاماً كرسياً متحركاً وعصا للتنقّل، بسبب آلام مزمنة في الركبة يعاني منها مؤخراً وتعيق حركته.

وأقامت البحرين البالغ تعداد سكانها 1,4 مليون نسمة، علاقات دبلوماسية مع الفاتيكان في العام 2000. ويقطنها نحو 80 ألف مسيحي كاثوليكي، هم عمال من الهند والفيليبين بشكل أساسي.

وبالتزامن مع زيارة البابا إلى البحرين، انطلقت تظاهرة شعبية تدعو لمقاطعة الانتخابات وتطالب بحق التظاهر والاستفتاء الشعبي على الدستور، في حين حاولت العديد من عوائل معتقلي الرأي وضحابا التعذيب المحكومين بالاعدام في البحرين الالتقاء بالبابا، غير انها لم تفلح.

وقال نائب أمين عام جمعية الوفاق الوطني الاسلامية كبرى جمعيات المعارضة البحرينية الشيخ حسين الديهي، إنه يقدّر دعوة بابا الفاتيكان فرنسيس في البحرين لمناهضة التمييز على أساس ديني وعدم انتهاك حقوق الإنسان الأساسية وتعزيزها، وضمان حق الحياة في إشارة لأحكام الإعدام.

لكنه أكد ان البحرين دولة قامعة للتسامح الديني والحريات، والطريق نحو الشراكة السياسية والعدالة الاجتماعية تتطلب إنهاء خيار القمع السياسي.
➖➖➖➖➖➖➖
للاشتراك في وكالة يونيوز للأخبار. يمكنكم الضغط على الرابط التالي
https://unewsagency.com
➖➖➖➖➖➖➖

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles