العامري: الانتخابات المقبلة معركة قاسية وندعو الى انتخاب الحريص على السيادة

اكد رئيس تحالف الفتح، هادي العامري، ان “الحفاظ على الحشد الشعبي من اولوياتنا ونرفض اي فكرة لحله او دمجه”، فيما بين ان “الانتخابات المقبلة معركة قد تكون اقسى من معركتنا ضد داعش وندعو الى انتخاب الحريص على السيادة”.

وقال العامري في كلمة له خلال المهرجان الانتخابي المركزي لتحالف الفتح في ملعب الشعب ببغداد اليوم الثلاثاء، “هذا اليوم يذكرنا بفتوى الجهاد الكفائي للمرجعية الدينية ضد داعش”، مبينا ان “فتوى الجهاد الكفائي غيرت كل المعادلة وهب الشعب العراقي نحو ساحات القتال”.

واضاف “املي كبير في ان نلبي نداء المرجعية الدينية بالانتخابات، والانتخابات المقبلة معركة قد تكون اقسى من معركتنا ضد داعش”.

واوضح العامري ان” المرجعية اكدت على انتخاب الحريص على السيادة والامن والمصالح العليا للشعب، ودعت الى عدم انتخاب غير الكفء ومن تورط بالفساد ومن لا يؤمن بثوابت العراقيين”.

وبين ان “ثوابت الشعب تعني عدم التطبيع مع الكيان الصهيوني”، لافتا الى اننا “حريصون على تحقيق السيادة الكاملة واخراج كامل القوات الاجنبية من العراق”.

واردف “سنمضي في تطبيق جميع تعاليم المرجعية العليا التي اكدت عليها ببيانها”، مشيرا “اننا تجاوزنا الطائفية ولن نسمح بعودتها خلافا لرغبات السياسيين”.

وتابع “الحفاظ على الحشد الشعبي من اولويات تحالف الفتح ونرفض اي فكرة لحله او دمجه، ومن اولويات الفتح بالحكومة تسليح الجيش العراقي لحماية البلاد من اي اعتداء”.

واستكمل العامري: لا امن دون اعمار وشعارنا نحميه ونبنيه، واعادة البنى التحتية والنفط مقابل الاعمار وتنشيط اتفاقية الصين هي الحل لمشكلة البلد، و سنركز بخطتنا على انعاش الكهرباء في العراق وحلحلة مشكلتها، وسنتوجه نحو شركة سيمينس الالمانية لحل مشكلة الكهرباء بالبلاد.

واختتم العامري كلمته بالقول “نجحنا في تحرير العراق بوضع الخطط العسكرية والعمل على تنفيذها”.

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles