كيشيدا بعد لقاء بيلوسي: صواريخ الصين البالستية مشكلة تؤثر على أمننا القومي وسلامة مواطنينا

إعتبر رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا، إن “إطلاق الصين صواريخ بالستية خلال مناورات عسكرية حول تايوان مشكلة خطرة تؤثر في أمننا القومي وسلامة مواطنينا”.

وندد كيشيدا في تصريحات صحافية بعد لقائه رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي، بإطلاق الصين للصواريخ.

من جهتها قالت بيلوسي في تصريحات صحافية عقب اللقاء بكيشيدا: “زيارتنا إلى تايوان لم تكن تهدف إلى تغيير الوضع القائم، وقلنا من البداية إن تمثيلنا هنا لا يتعلق بتغيير الوضع الراهن في تايوان أو المنطقة”.

وتابعت “الولايات المتحدة لن تسمح للصين بعزل تايوان”، مؤكدة في الوقت نفسه أن بلادها “لن تتخلى عن التزامها تجاه تايوان”.

وكانت بيلوسي قد قامت بزيارة إلى جزيرة تايوان قبل يومين، وسط تنديد ومعارضة شديدة من جانب الصين التي قامت بمناورات هي الأكبر في تاريخها حول الجزيرة، في سياق الرد على الزيارة.

وتأتي زيارة بيلوسي إلى اليابان في ختام جولة أسيوية قامت بها، حيث زارت سنغافورة وماليزيا وتايوان وكوريا الجنوبية.

ويعتبر ملف جزيرة تايوان، الواقعة في شرق آسيا قبالة سواحل الصين، من أكثر القضايا حساسية بالنسبة لبكين، التي تعتبرها جزءا لا يتجزأ من أراضيها، وترفض أي محاولة أو تصرف انفصالي يرمي إلى استقلالها عن سلطات بكين.

➖➖➖➖➖➖➖
للاشتراك في وكالة يونيوز للأخبار. يمكنكم الضغط على الرابط التالي
https://unewsagency.com
➖➖➖➖➖➖➖

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles