عبور أول رحلة جوية المجال الجوي السعودي متجهة إلى الأراضي المحتلة

عبرت رحلة تجارية متجهة إلى الأراضي المحتلة المجال الجوي السعودي، اليوم الخميس، للمرة الأولى منذ أن فتحت السعودية الشهر الماضي أجواءها أمام جميع الرحلات الجوية، بما في ذلك الإسرائيلية.

وأقلعت الرحلة التي تديرها شركة طيران “كاثي باسيفيك” من هونغ كونغ، ومن المقرر أن تهبط في تل أبيب اليوم.

وأظهرت خدمة تتبع الرحلات أن الطائرة كانت تحلق فوق الإمارات والخليج قبل أن تعبر الساحل السعودي بالقرب من مدينة الدمام. وحلقت الطائرة فوق شمال السعودية والأردن، ودخلت الأراضي المحتلة شمال البحر الميت.

يُذكر أن رحلة أخرى تابعة لشركة “كاثي باسيفيك” كانت أيضا متجهة من هونغ كونغ إلى تل أبيب في وقت سابق من هذا الأسبوع، اتخذت مسارا مختلفا، حيث حلقت فوق الصين وكازاخستان وتركيا، ودخلت المجال الجوي الإسرائيلي من البحر الأبيض المتوسط.

هذا ولم تحلق الخطوط الجوية الإسرائيلية حتى الآن فوق الأجواء السعودية منذ إعلان الرياض عن فتح مجالها الجوي.

وأفادت هيئة البث الإسرائيلي بأن شركة الطيران الإسرائيلية “إلعال” تلقت موافقة رسمية من الرياض لبدء استخدام مجالها الجوي. أما القناة الإسرائيلية 13، فقالت إن “إلعال وشركة الطيران الإسرائيلية “أركيا” لا تزالان تنتظران الموافقة النهائية من السعودية.

➖➖➖➖➖➖➖
للاشتراك في وكالة يونيوز للأخبار. يمكنكم الضغط على الرابط التالي
https://unewsagency.com
➖➖➖➖➖➖➖

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles