لافروف: روسيا والصين ستزيدان التعاملات باليوان والروبل

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن روسيا والصين تعتزمان زيادة استخدام اليوان والروبل بشكل كبير في الحسابات بين البلدين.

وفي كلمة له خلال مشاركته في “المؤتمر الدولي السابعع: روسيا والصين التعاون في العصر الجديد”، اليوم الاربعاء، قال لافروف: “في الوقت الذي حولت فيه الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي عملتيهما إلى أداة ابتزاز، نعتزم تطوير بنية تحتية مالية مستقلة، وزيادة استخدام الروبل واليوان بشكل كبير في الحسابات بين بلداننا”.

وأشار لافروف إلى أن الحرب الجماعية التي أطلقها الغرب ضد روسيا تفتح فرصاً جديدة لتوسيع التعاون بين موسكو وبكين، مشدداً على أن روسيا والصين تعتزمان تطوير بنية تحتية مالية مستقلة.

وكانت قد اشترت العديد من الشركات الصينية الفحم الروسي مقابل اليوان في شهر مارس/آذار. كما قدم مصدرو النفط الروس للمشترين الصينيين خيار دفع الإمدادات باليوان.

ولطالما سعت بكين إلى زيادة استخدام اليوان في التجارة العالمية، والعقوبات المفروضة على روسيا تساعدها على القيام بذلك.

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles