قائد القوات الجوية الإيرانية يأمل بتعزيز التضامن مع إسلام آباد وتوسيع التعاون الثنائي

أكد قائد القوة الجوية في الجيش الايراني العميد طيار حميد واحدي، إن إيران مستعدة لتبادل الخبرات مع القوات الجوية الباكستانية، معربا عن أمله في أن یسهم تعزیز التضامن بين البلدین في توسیع التعاون الثنائي.

وفي تصريح صحافي اليوم الثلاثاء، علی هامش زیارته الرسمیة الی باکستان، قال واحدي “عقدنا إجتماعا مهما مع قائد القوة الجوية للجيش الباكستاني، الجنرال ظهير أحمد بابر، وأکد الجانب الباكستاني ضرورة تعزيز العلاقات مع الجمهورية الإسلامية الایرانیة، وفي المقابل نرحب بتوسيع العلاقات الثنائية مع باكستان بهدف ارساء الأمن و الاستقرار فی البلدين”.

وأعرب عن أمله في أن “یسهم تعزیز التضامن بين إيران وباكستان في توطيد التعاون الثنائي، خاصة في المجالين العسكري والجوي”.

وأضاف إن “القوات الجوية الإيرانية والباكستانية أحرزت تقدمًا جيدًا في مختلف المجالات، وأعرب عن أمله في أن یستفید البلدان من هذه الفرص بشكل متبادل”.

وقال العميد واحدي “نحن مستعدون لتبادل الخبرات والمعرفة مع القوات الجوية الباكستانية”، معربا عن “أمله في تطوير هذه العلاقات المستقرة”.

وتابع: “حققت القوة الجوية بالجيش الايراني تقدمًا على مدى السنوات الـ 43 الماضية وکان الحظر الامریکي أحادي الجانب على إيران، نعمة خاصة للقوات المسلحة الایرانیة ومنها سلاح الجو للجیش وجعلنا مكتفين ذاتيًا في کثیر من المجالات”.

واوضح قائلا: “العقيدة العسكرية للجمهورية الإسلامية الإيرانية دفاعية وبلغنا الاكتفاء الذاتي في إنتاج المعدات العسكرية رغم فرض الحظر علی ایران”.

وكان قد وصل قائد القوة الجوية للجيش العميد طيار حميد واحدي، إلى إسلام آباد قبل یومین في زيارة رسمية بدعوة من نظيره الباكستاني.

وشهدت العلاقات الثنائية بين إيران وباكستان في السنوات الأخيرة تطورا ملحوظا في المجال العسكري والأمني، وتبادل وفود من القوات المسلحة للبلدين.

والتقى العميد طيار واحدي، امس الاثنين قائد القوة الجوية للجيش الباكستاني، الجنرال ظهير أحمد بابر في إسلام أباد.

مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
مواضيع ذات صلة
Related articles